جراحة الفك والوجه

ازالة الزوائد بشكل جذري للحيول دون نموها مجددا وتهيئة الظروف المناسبة لاعادة ترميم المنطقة المتضررة وعودة المرضى الى حياتهم المعتادة هي الاهداف الاساسية التي ينبغي اخذها بعين الاعتبار بالنسبة لاصحاب الحالات المرضية .

اعادة بناء الانسجة التالفة بسبب الامراض الوراثية او الباتولوجية او الاورام ، والتحديد الدقيق للانسجة التالفة ومقارنة الناحية المصابة بالناحية الطبيعية وكذلك تطابق القطع الاصطناعية الطبية مع الحالة المرضية تعتبر من اصعب تحديات العلاج .

يجدر الذكر ان اعادة بناء المناطق التالفة او المفقودة ، اعداد الصفائح والقوالب الاصطناعية امور تستغرق الكثير من الوقت ولهذا يجب على الجراح ان يأخذ وقتا طويلا لتطبيق القوالب الصناعية مع المنطقة المراد اعادة بنائها او ترميمها .

انتاج نموذج ثلاثي ابعاد للمنطقة المتضررة باستخدام الطابعات ثلاثية الابعاد يساعد الجراحين بالتنبؤ بالانسجة التالفة وحجمها .

النموذج ثلاثي الابعاد يساعد في وضع برنامج تخطيطي وتصميم عمليات القص الجراحية قبل اجراء العمل الجراحي دقة عالية وهذ الامر يقلل زمان اجراء الجراحة بشكل ملحوظ وكذلك يزيد من دقة العمل ويقلل الاخطاء ويعطي نتائج افضل للعملية .

للحصول على افضل نتيجة للجراحة وايصال الاخطاء الى ادنى حد ممكن تتم الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة للتمكن من الاستعاضة عن الانسجة التالفة بالاصطناعية .

 

اسلوب القوالب الاصطناعية المعدّة مسبقاً:

 

1. ايجاد نموذج ثلاثي الابعاد من الانسجة القاسية واللينة للمريض

 

2. تحديد المناطق التالفة باستخدام تطبيق دقيق وهندسة وتصميم الشكل المثالي للقطع الاصطناعية

( في هذا المجال نحن نرسم الشكل المثالي المطلوب باستخدام تطبيق الكتروني دقيق )

 

3. تتم محاكاة نموذج الفك ثلاثي الابعاد بواسطة تطبيق الكتروني دقيق للوصول الى المكان والحجم االنهائيين .

 

4. تصميم وانتاج القطع الاصطناعية ناء على الفك المثالي للمريض .

 

5. يتم تثبيت القطع الاصطناعية في جمجمة المريض.

 

6. يتم وضع الشبكة على انها فك في جسم المريض .